الرئيسية > قلمي > قد تكون !

قد تكون !

قد تكون النهاية ..
نهاية بطلة بدأت كتابة قصتها منذ التاسعه من عمرها ..
و رسم معالم حياة بين حجري رحى الصغر و اليتم لتطحن ملامح الطفولة
في عيني طفلة وتتزود من قسوة العيش و الترحال لتكتب على ورق العمر
…أجمل و أقسى التجارب وما إكتحل به العمر من الخبرة
ثم تطلقها كحمام السلام في سماء الأحبة
علّهم من نهر صبرها ينهلون !

Advertisements
التصنيفات :قلمي
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: